طوب طوب 24

 

 

لديكم خبر,صورة,فيديو,أو شكاية تودون نشرها على موقعنا يمكنم مراسلتنا على الإيميل التالي:

topkapi6@gmail.com

0662342951

 

 

المقالات

جماعة الساحل اولاد احریز دورات جماعیة بلا طعم ولا لون

 کالمعتاد شاءت جماعة الساحل اولاد احریز ان تعقد دورتها العادیة لشهر اکتوبر فی اجواء تفتقد لروح التناغم الواجب بین مکون الاغلبیة خصوصاً وعموما بین فریقی الاغلبیة والمعارضة علماً ان مسار الفریقین مبهم غیر واضح حتی کتابة هذه السطور ودالک بادراج نقط جدول اعمال مثیرة وبعد استقراءها یتضح جلیا للعیان مستوی التفکیر والتخطیط لمن وضعتهم قوائم النظام اللائحی والمنظومة الانتخابیة ککل علی راس تسییر جماعة کجماعة الساحل اولاد احریز بل ومدا اسثهتارهم وعبثهم بالقانون التنظیمی رقم 113.14المتعلق بالجماعات

ظهر هدا العبث واضحاً عندما اختار واضعو نقط جدول اعمال الدورة موضوع مقالنا نقطا احداها ؒالحشرة القرمزیة لنبات الصبار.ؒ لعمری مارایت حشرة قرمزیة اکثر من التی تتخلل نوایاکم بعدما ضاعت غلة الصبار بالاحتضار او بالاقبار مخلفة اضرارا لازالت تبعاتها مجهولة مالم یصدر من الجهات المسٶولة مصدر هده الافة او تشخیصها علی الاقل علماً اننا سبق وان حذرنا فی مقال سابق اعلامیا عبر جریدة الاتحاد الاشتراکی عن قدوم هدا الوباء ، لکن ووجهنا وکالعادة بالادان الصماء .
اما بخصوص النقطة الرابعة والمتعلقة ؒ باحداث مرکب لفنون التبوریدة التقلیدیةؒ اقترح ان توضحو اکثر عن ای تبوریدة تتحدثون التبوریدة المتعارف علیها بفن الفروسیة ؟ ام التبوریدة علی ظهور المستضعفین من العباد؟
اما النقطة السادسة المخصصة ؒ لامکانیة تفویت شبکة الماء الصالح للشرب المنجزة من طرف المکتب الوطنی للماء الصالح للشرب لجزءٌ من دوار الجوالة التابع ترابیا لجماعة حد السوالم لفائدة هذه الجماعة بناءا علی ارسالیة عاملیة کما هو مدرج فعن هده النقطة بالدات یتصرف مسٶولو الساحل بمنطق الازدواجیة فی الخطاب عندما یتحدثون عن جزءٌ من دوار الجوالة التابع ترابیا لجماعة احد السوالم وکان الجزء الاخر لدوار الجوالة التابع لجماعة الساحل لایعنیهم هکذا یفکر مسٶولو جماعتنا , وتفسیر هدا یعکس مدا استخفافهم باحتیاجان سکان دوار الجوالة ومعها الدواویر المشکلة لباقی تراب الجماعة دلیلنا علی دالک اقصاء دوار الجوالة من الاستفادة من برمجة اصلاح الطرق والمسالک کالطریق الممتد من ضیعة بنزاکور علی امتداد 1200 متر فضلا عن دالک عرقلة مشروع جمعیة السلام المتعلق بالربط الفردی للماء بدوار الموانیک

      

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع