طوب طوب 24

 

 

لديكم خبر,صورة,فيديو,أو شكاية تودون نشرها على موقعنا يمكنم مراسلتنا على الإيميل التالي:

topkapi6@gmail.com

0662342951

 

 

المقالات

بسبب " الحضانة " ... البرلمانية زينب قيوح تعتصم داخل مستشفى هوارة

 

 

نفذت مساء أمس الخميس، البرلمانية زينب قيوح، ونجلة القيادي الاستقلالي الحاج علي قيوح، اعتصاما مفتوحا دام لساعات داخل المستشفى المحلي لمدينة أولاد تايمة، وذلك للاحتجاج على نسف إفتتاح مشروع فضاء للأطفال بذات المستشفى، واتهمت بعض المسؤولين على قطاع الصحة بالإقليم بعرقلة مشاريع جمعية المستشفى المحلي أولاد تايمة التي تترأسها لحسابات سياسية.

وقالت قيوح في تصريح لها ، إنها عملت رفقة جمعيتها منذ مدة على إعداد وتهيئة الفضاء الموجه أساسا للأطفال الصغار الذين يتابعون علاجهم بالمستشفى، ويقضون بين جدرانه أياما تجعلهم يعانون الوحدة والعزلة، وفكرت الجمعية التي تترأسها، وتعمل بشراكة مع المندوبية الإقليمية للصحة بتارودانت، ومدير الوحدة الصحية بأولاد تايمة، في خلق فضاء لهذه الفئة، ويضم مجموعة من الألعاب ترفع عنهم الضيق وتساعدهم على الترفيه وتحمل تبعات وآلام العلاج.

وأضافت قيوح: “كان مقررا أن نفتتح الحضانة في ليلة القدر من شهر رمضان المنصرم، غير أن أطر الجمعية فضلوا تأجيل الافتتاح، واليوم تفاجأنا بتنفيذ وقفة احتجاجية للأطر الصحية بالمستشفى تضامنا مع ممرض تعرض للاعتداء، ولم يكن أمام أعضاء الجمعية سوى تأجيل الافتتاح احتراما للعمل النقابي”.

وأوضحت أنه “بعد مرور ساعتين على الوقفة، ولحظة البدء في استقبال الضيوف تفاجأنا ببعض الأطر المحسوبة على الإدارة تهاجمنا لمحاولة نسف المشروع، وانسحب بعض الضيوف، لذلك اضطررت إلى الاعتصام داخل الحضانة، وطالبت بحضور ممثلي السلطات المحلية والصحية التي نعمل تحت إشرافها في هذا المرفق العمومي الذي نعتبره ملكا للجميع، والذي يجب أن يبقى بعيدا عن كل مزايدات سياسية”.

وفي آخر تطورات الوضع،  بأن السلطات تدخلت وبددت الخلاف بين الجانبين، وتم افتتاح الحضانة في وجه الأطفال نزلاء المستشفى.

 

 

 

e-max.it: your social media marketing partner