طوب طوب 24

 

 

لديكم خبر,صورة,فيديو,أو شكاية تودون نشرها على موقعنا يمكنم مراسلتنا على الإيميل التالي:

topkapi6@gmail.com

0662342951

 

 

المقالات

مجلس جهة الشرق يصادق على عدة مشاريع إجتماعية ويوصي بربط الشرق جواً بطنجة/الرباط والدارالبيضاء وجنوب المملكة

 صادق مجلس جهة الشرق، خلال دورة استثنائية انعقدت اليوم الاثنين بوجدة، على عدد من المشاريع ومشاريع اتفاقيات الشراكة.

وفي هذا الإطار، صادق المجلس ، خلال هذه الدورة التي تميزت بحضور والي جهة الشرق عامل عمالة وجدة أنجاد معاذ الجامعي، على إحداث شركتين للتنمية الجهوية وعلى مشروع اتفاقية شراكة بين مجلس الجهة والوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع لإنجاز مشاريع تنمية جهوية. كما صادق على مشروع كناش التحملات الخاص بالدعم المخصص للتعاونيات.

وجرت المصادقة كذلك على مشروع اتفاقية شراكة بين مؤسسة محمد الخامس للتضامن ومجلس الجهة تتعلق بإنجاز مشاريع اجتماعية وتنموية بأقاليم جهة الشرق، وعلى تعديل اتفاقية إطار متعلقة بالبرنامج المندمج لتنمية وإنعاش القطاع السياحي بجهة الشرق. كما تمت المصادقة على مشروع اتفاقية للشراكة حول البيئة والتنمية المستدامة بين كتابة الدولة المكلفة بالتنمية المستدامة ومجلس جهة الشرق وولاية الجهة.

إلى ذلك، صادق أعضاء المجلس على مشروع اتفاقية شراكة خاصة بين وزارة الطاقة والمعادن والتنمية المستدامة ومجلس الجهة من أجل إنجاز مشروع في ميدان الأبحاث والدراسات الجيولوجية داخل تراب الجهة، وعلى مشروع اتفاقية شراكة بين المجلس وجمعية المرصد الجهوي ودار الاقتصاد الاجتماعي والتضامني بجهة الشرق.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أكد رئيس مجلس الجهة عبد النبي بعيوي أن هذه الدورة الاستثنائية تضمنت في جدول أعمالها عددا من “النقاط الهامة والاستراتيجية”.

وتوقف، في هذا الصدد، عند الاتفاقية المبرمة بين مجلس جهة الشرق ومؤسسة محمد الخامس للتضامن والتي شملت 20 مشروعا على صعيد الجهة.

يذكر أنه جرى، خلال أشغال هذه الدورة، تقديم عرض حول أجرأة برنامج التنمية الجهوية.

وأبرز بعيوي، بهذا الخصوص، أن هذا البرنامج توخى تحقيق غايات العدالة المجالية في الجهة، لافتا إلى أن من شأنه أن يساعد على تحديد وتنمية الجماعات الترابية الأكثر هشاشة بالجهة.

وفي سياق ذي صلة، قال رئيس المجلس إن ثمة توجها نحو النهوض بالاقتصاد الاجتماعي والتضامني بالجهة الشرقية، لا سيما من خلال دعم التعاونيات وإحداث فرص الشغل.

كما أشار إلى الربط الجوي بين الناظور والدار البيضاء والناظور وطنجة، معتبرا أن من شأن ذلك أن يساهم في تشجيع الاستثمار بإقليم الناظور، الذي “نعول أن يكون قاطرة للتنمية بالجهة بفضل المشروع الكبير للميناء الذي يوجد في طور الإنجاز”، قبل أن يؤكد أن الجهة سترتبط مستقبلا بخطوط جوية جديدة داخل المغرب وخارجه

 

e-max.it: your social media marketing partner