وزير الداخلية يؤكد إجراء الانتخابات في موعدها

وزير الداخلية يؤكد إجراء الانتخابات في موعدها

 

على خلفية الجدل والتكهنات التي أثيرت حول إمكانية تأجيل الانتخابات الجماعية والتشريعية، على خلفية تدهور الوضعية الوبائية بالمغرب، أكد عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، أن الانتخابات ستجرى في موعدها المحدد.

وأوضح عبد الوافي لفتيت، خلال ندوة إعلان نتائج انتخابات الغرف المهنية، أنه بالرغم من الإكراهات المرتبطة بتدبير آثار الجائحة، فإن المملكة تعطي المثال الحي مرة أخرى على قدرتها المتميزة على رفع التحديات الكبرى”

وأضاف وزير الداخلية، “أنها تصر بعزم وإرادة قويين على مواصلة مسيرة بناء وتوطيد صرح المؤسسات الديمقراطية، وهو ما ترجمته بتنظيم الانتخابات المهنية في موعدها العادي وفي ظروف تنظيمية محكمة، والتحضير لإجراء الانتخابات العامة المقبلة في مواعيدها الدستورية والقانونية بالرغم من الظرفية الصعبة التي يعيشها العالم بأسره”.

وكان رئيس الحكومة، والأمين العام لحزب العدالة والتنمية، سعد الدين العثماني، قد كشف أن إمكانية تأجيل الانتخابات الخاصة بالجماعات الترابية والجهوية والبرلمانية، المقرر تنظيمها في شتنبر المقبل، قائمة بالنظر للوضعية الوبائية وارتفاع معدلات الإصابة والوفيات بفيروس كورونا بالمغرب.

وأضاف العثماني، أثناء حلوله ضيفا على منتدى وكالة المغرب العربي للأنباء، أن “تأجيل الانتخابات بسبب تزايد عدد الإصابات المسجلة بفيروس كورونا المستجد لم يناقش داخل الحكومة، لكن من الناحية النظرية يظل كل شيء ممكنا”

إلى ذلك من المرتقب أن تجري الانتخابات التشريعية في 8 شتنبر القادم، في الوقت الذي تعرف فيه المملكة، وخلال هذه الفترة ارتفاعا قياسيا في عدد الإصابات بفيروس كورونا