توزيع حافلات لتشجيع التمدرس ببني ملال

توزيع حافلات لتشجيع التمدرس ببني ملال

:

أشرف والي جهة بني ملال-خنيفرة خطيب الهبيل، مساء الثلاثاء بالنادي الرياضي لبني ملال، على توزيع 89 حافلة للنقل المدرسي، بتكلفة إجمالية ناهزت 28 مليون درهم، استفادت منها 79 جماعة ترابية بالمناطق القروية والجبلية بالأقاليم الخمسة بالجهة، حيث خصص لإقليم بني ملال 10 حافلات، وإقليم خريبكة 12 حافلة، وإقليم الفقيه بن صالح 15 حافلة، وإقليم خنيفرة 18 حافلة، وإقليم أزيلال 24 حافلة.

وتندرج هذه العملية في إطار اتفاقية شراكة بين ولاية جهة بني ملال خنيفرة ومجلس الجهة والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة بني ملال خنيفرة والجماعات الترابية المعنية، فضلا عن الجمعيات المنوط بها تدبير وتسيير هذه الحافلات، في شأن تنفيذ برنامج العمل متوسط المدى للارتقاء بالعرض التربوي بجهة بني ملال خنيفرة (برنامج 2019/2023).

ويأتي توزيع هذه الحافلات برسم 2021 كدفعة ثانية، بعد الدفعة الأولى موسم 2019-2020 التي همت توزيع 131 حافلة على الأقاليم الخمسة بالجهة، وذلك في إطار تنفيذ اتفاقية الشراكة بين مجلس جهة بني ملال خنيفرة والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين على مدى خمس سنوات (2019-2023) التي بلغت تكلفتها حوالي 1,8 مليار درهم.

هذه العملية التي حضرها عمال الأقاليم الخمسة ورئيس المجلس الجهوي ومدير الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين، تعكس الجهود التي توليها السلطات الولائية ومجلس الجهة للنهوض بقطاع التعليم في المناطق القروية. كما تهدف إلى الارتقاء بالتعليم الأولي، وتوسيع العرض التربوي بالجهة بإحداث مدارس جماعاتية، وداخليات، ومطاعم مدرسية، ومؤسسات تعليمية، وتعويض الحجرات من المفكك، واقتناء 423 حافلة للنهوض بالنقل المدرسي.

وبحسب مصدر رسمي، فإن هذه العملية تأتي أيضا في سياق الجهود المبذولة من طرف كافة المتدخلين بالجهة للحد من ظاهرة الهدر المدرسي، وتشجيع التمدرس بالعالم القروي، والرفع من جودة التعليم وتحسين الخدمات المقدمة بهذا القطاع بالجهة، ويرتقب أن تكون لها انعكاسات إيجابية على المتمدرسين من خلال توفير الظروف الملائمة لتيسير وضمان استمرار حضورهم بالمؤسسات التعليمية، خاصة بالمناطق النائية بمختلف أقاليم الجهة.