بالوحدة و التضامن الجامعة تحقق مكاسب جديدة

بالوحدة و التضامن الجامعة تحقق مكاسب جديدة

بعد سلسلة من النضالات المتواصلة مع الإدارة العامة والوزارات الوصية والتي أصرت من خلالها الجامعة بكل وسائل الحوار والإقناع على عدالة ومشروعية المطالب المطروحة لتحسين الأوضاع المادية و المعنوية للمستخدمين،

وبعد سنوات من طرح قضية الممرضين المتعاقدين بمصحات الضمان الاجتماعي عبر المراسلات والوقفات  الاحتجاجية والإضرابات و مختلف المبادرات على أكثر من مستوى من أجل إنصافهم و معالجة أوضاعهم،

يسر الجامعة الوطنية لمستخدمي الضمان الاجتماعي أن تزف إلى عموم المستخدمات والمستخدمين أنها توصلت بعد جهود إلى تحقيق جملة من المكتسبات الجديدة، و أهمها على الخصوص،  الحصول على موافقة وزارة الاقتصاد و المالية من أجل:

ü تسوية وضعية الممرضين المتعاقدين بمصحات الضمان الاجتماعي بما يضمن حقوقهم المادية و الاجتماعية واستقرارهم المهني.

ü تطبيق الزيادة العامة في أجور مستخدمي الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي حسب ما نص عليه الاتفاق الاجتماعي الثلاثي الأطراف الموقع بتاريخ 25 ابريل 2019.

ü سداد متأخرات الاشتراكات المستحقة للصندوق المغربي المهني للتعاقد.

وسيتم تنفيذ التسويات المادية المتعلقة بهذه المقتضيات حال استكمال الترتيبات الإدارية  و المساطر التنظيمية الجاري بها العمل .

الإخوة و الأخوات،

إن المكتسبات الجديدة التي حصلت عليها الجامعة في ظل الظروف الصعبة الحالية تعد محطة هامة في نضالاتها تنضاف إلى المنجزات النقابية التي تحققت في إطار الالتزام و الحرص الدائمين من أجل تحسين الأوضاع المادية و المهنية والاجتماعية لكافة لمستخدمي الضمان الاجتماعي و منها:

  • تنظيم  و تسوية الترقيةالداخلية السنوية في آجالها؛
  • إعادة ترتيب ذوي الشهادات؛
  • إجراء الحركة الانتقاليةمع إعطاء الأولوية للحالات الاجتماعية؛
  • متابعة تنفيذ كافة المكتسباتالتي جاءت بها الاتفاقية الجماعية؛
  • العمل على تحقيق الملف المطلبي؛
  • الرفع من عدد المناصب المالية الخاصة بالتوظيف.

كما تسجل الجامعة بإيجاب تجاوب الإدارة العامة مع المطالب المشروعة التي تم طرحها لتحسين الجانب الاجتماعي والمهني للمستخدمين وتقدير الشريك الاجتماعي بما يساهم في إرساء قواعد السلم الاجتماعي بالمؤسسة.

و لا يفوت الجامعة الإشادة باستجابة وزارة المالية لانتظارات مستخدمي الضمان الاجتماعي بما يسمح بتوفير شروط العمل الملائمة للنهوض بخدمات الضمان الاجتماعي المقدمة لصالح الطبقة العاملة.

وبهذه المناسبة، فإن الجامعة الوطنية لمستخدمي الضمان الاجتماعي، إذ تهنئ عموم المستخدمات والمستخدمين على تحقيق هذه المكتسبات، فإنها:

تنوه بكل فخر و اعتزاز بالانخراط الجماعي للمستخدمين في العمل النقابي للجامعة                      و تضامنهم، مما يحقق الدعم اللازم لصمودها ونجاعة نضالاتها.

تهيب بكافة المستخدمات والمستخدمين لمواصلة بذل الجهود بهدف تحسين الخدمات المقدمة والمساهمة في إنجاز وإنجاح المشروع الملكي المتعلق بتعميم الحماية الاجتماعية لعموم المواطنين.

تدعو كافة المستخدمات و المستخدمين إلى المزيد من وحدة الصف و تعزيز تنظيمهم النقابي لصيانة المكتسبات التي تم تحقيقها في إطار جامعة موحدة و قوية تحت لواء منظمتنا العتيدة الاتحاد المغربي للشغل.

و عاشت وحدتنا و نضالاتنا الهادفة

و عاش الاتحاد المغربي للشغل

و إن العمل المنظم وحده يجدي

 

                                                                             الكتابة التنفيذية