انتشال جثة أم لثلاثة أبناء من خزان أرضي للماء باشتوكة

انتشال جثة أم لثلاثة أبناء من خزان أرضي للماء باشتوكة

نُقلت جثة سيدة في الخمسينات من عمرها، إلى قسم حفظ الأموات بالمركز الاستشفائي الجهوي الحسن الثاني بمدينة أكادير، بعدما جرى العثور عليها، عشيّة اليوم الأحد، في خزان مائي أرضي، في جماعة أيت وادريم الواقعة بالدائرة الجبلية لإقليم اشتوكة آيت باها.

وأفادت مصادر ، أن الهالكة وهي أم لثلاثة أبناء، كانت تُعاني قيد حياتها من اضطرابات نفسية، مايفتح الباب على مصراعيه أمام احتمال إقدامها على الإنتحار عبر إلقاء نفسها في “المطفية”، حيث وُجدت جثتها.

وحلّت مصالح الدرك الملكي والسلطات المحلية بمعيّة الوقاية المدنية، بموقع الحادث، حيث جرى انتشال جثة المفارقة للحياة قبل توجيهها نحو مشفى أكادير، في وقت فُتح تحقيق معمق لتحديد ظروف وملابسات النازلة، وذلك بأمرٍ من النيابة العامة المختصة.